Baqir Majlisi wrote in his book: يطلق على من أخل بشي‏ء من العقائد الإيمانية و إن لم يكن ضروريا لدين‏ الإسلام كالإمامة، و المشهور أنهم في الآخرة بحكم الكفار و هم مخلدون في النار كالمخالفين و سائر فرق الشيعة سوى الإمامية، و قد دلت عليه أخبار كثيرة أوردناها في كتابنا الكبير…. و أما الأحكام الدنيوية أيضا كالطهارة و التناكح و التوارث فالمشهور أنهم في جميع ذلك بحكم المسلمين، و ذهب السيد المرتضى رضي الله عنه و جماعة إلى أنهم في الأمور الدنيوية أيضا بحكم الكفار، و الذي يظهر من بعض الأخبار